Follow by Email

الجمعة، 8 يونيو 2012


اللهم انت أحق من عبد وأحق من ذكر وأجود من سئل أنت الحي الصمد بيدك قلبي وناصيتي وعندك قد انكتب قدري وأجلي, اللهم قد سميت نفسك الغفور وجعلت صلتك بعبادك صلة رحمة ودعاء فهذا الدعاء ومنك الرحمة تباركت وتعاليت.. لا ملجأ ولا منجا لي منك إلا إليك اللهم قد أمهلتني زمناً يوم كانت الدنيا أكبر همي والذنوب والمعاصي تسلية ليلي.. فلا تجعل مصيبتي في ديني ولا تقفل باب رحمتك في وجهي ولا تسلط علي بذنوبي من لا يخافك ولا يرحمني اللهم قد أتيتك ساجدة تائبة ورفعت يدي بدعاء الخائفة المنكسرة, دعاء الطريدة الذليلة اللهم ياالله ارزقني الإيمان واعفو عما كان مني من الخطايا والنسيان.. اللهم قد خلقتني من عدم ورزقتني الإسلام ونعماً كثيرة لا معدودة ولا محصورة وقابلت فضلك علي بالجحود ونكران الجميل والإحسان فلا تطردني من بابك فإنك إن انتقمت فقد عدلت وإن غفرت فقد رحمت فاحكم علي برحمتك ولا تهتك ستري وأنت قد بسطت يديك بالرحمة ووعدت من جاءك تائباً خاضعاً بالقبول والأمل فأقبل توبتي يارحمن الدنيا ورحيم الاخرة اللهم إني أسألك بأن تحي قلبي الذي مات بعظيم جنايته بعفوك وذكرك.. فأني لا أرى لكسري غيرك جابراً وقد خضعت بالإنابة إليك فإن طردتني اليوم فبمن أعوذ وليس لي سواك ربي أناجيه خجلتي وسوء عملي واجتراحي.. أسألك يا غافر الذنب الكبير أن تظلل على ذنوبي بغمام رحمتك وتسدل على عيوبي ثوب رحمتك.. الهي إن كان الندم على الذنب توبة فإني وعزتك وجلالك من التائبين النادمين وقد أتيتك معترفة بخطيئتي وتقصيري بقدرتك علي تب علي... الهي قد أحصيت ما ظلمت به نفسي وعددت ما خالفتك به فأثقل اليأس ليلي وعظم الذنب من جرمي فطأطأت رأسي إليك متذللة استغيث بك من عظيم ماوقعت به تحت عيناك وقبيح ما ارتكيته بعلمك وبعد أن هانت علي النفس جئتك مطيعة لأمرك مؤمنة بأنك انت الحق ووعدك حق ولقاءك حق وقولك حق والجنة حق والنار حق وأنك العظيم ونحن الضعفاء وأنك الكريم ونحن الفقراء غفرانك ربنا وإليك المصير... اللهم طهر قلبي واكشف كربي واغفر ذنبي واصلح أمري والحقني بالصالحين... ولا تصرف عني وجهك الكريم لقبيح عملي وارحم ضعف قوتي ولا تذلني وانت العزيز المجير ولا تجعلني بدعائك ربي شقيا ولا تحرمني وأنا أدعوك ولا تخيبني وأنا أرجوك سبحانك لا إله إلا أنت إني كنت من الظالمين.... سبحانك اللهم وبحمدك استغرك واتوب إليك بيدك الملك وانت على كل شيء قدير

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق